الإثنين , 20 سبتمبر 2021

النتائج المالية للشركة المصرية للاتصالات خلال الربع الثالث من 2015

اعلنت الشركة المصرية للاتصالات عن إجمالي إيراداتها التي وصلت خلال الربع الثالث من العام الجاري 2015 ، إلى  2.9 مليار جنيه مصري، فيما بلغ صافي الربح بعد الضرائب  1.2 مليار جنيه مصرى بزيادة قدرها 359.8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق 2014، وعلى صعيد الأسهم بلغ نصيب السهم من الأرباح 0،70 جنيه مصري بنسبة زيادة قدرها 359.8% مقارنة بنفس الفترة من عام 2014. فيما بلغ إجمالى الإنفاق الرأسمالى عن الفترة المالية المنتهية فى 30 سبتمبر من العام الجارى 1،6 مليار جنيه مصرى، حيث ترجع زيادة النفقات الرأسمالية خلال الربع الثالث بصفة أساسية إلى الاستثمار فى تحديث شبكات الإتاحة وإحلال التكنولوجيا المعتمدة على الكوابل النحاسية واستبدالها بتكنولوجيا الألياف الضوئية.

 

كما أظهرت  النتائج ارتفاع عدد مشتركي الإنترنت فائق السرعة مقارنةً بنفس الفترة من عام 2014، بزيادة قدرها 174 ألف عميل جديد محققة حصة سوقية بلغت 71،9% من إجمالي سوق الإنترنت فائق السرعة، حيث يأتي ذلك انعكاسا للطلب المتزايد على خدمات البيانات، فضلا عن اتساع قاعدة الشباب فى السوق المصرى، جاء ذلك داعما لقرار المصرية للاتصالات لتطوير البنية التحتية والتركيز بشكل رئيسى على تحديث شبكتها لتتحول بدورها مستقبلا لتكون حجر الأساس لتقديم خدمات المحمول.

وأكدت المصرية للاتصالات في بيان صادر عن الشركة أن عملائها هم محور اهتمامها، كما أن العمل فى كامل مساحة السوق من خلال دخول سوق المحمول وحصولنا على رخصة لتقديم خدمات الجيل الرابع لها الأولوية فى استراتيجية الشركة، وذلك من خلال إرضاء عملائنا وتلبية احتياجاتهم بتقديم حزمة اتصالات متكاملة.

عن أحمد رشاد

صحفي متخصص قي مجال الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات