الأحد , 26 سبتمبر 2021

جوميا : ٤ سنوات من النجاح لتأسيس التجارة الإلكترونية في مصر

أعلنت جوميا، موقع التسوق الإلكتروني، عن توفيرها مئات الآلاف من المنتجات للمتسوقين في مصر، ويظهر هذا الإنجاز مدى النمو المذهل الذي تمر به الشركة منذ إنطلاق أعمالها فى عام ٢٠١٢.

تمثل سنة ٢٠١٦ السنة الرابعة لعمل جوميا في مصر، وقد ازدهرت الشركة على مدار سنوات عملها لتصبح ذات بصمة واضحة في مجال التجارة الإلكترونية في مصر.

منذ بداية أعمالها في مصر في عام ٢٠١٢، تمكنت الشركة من تغيير نمط التسوق لدى المستهلك المصري، وذلك عبر توفير فرص لشراء كل شئ بشكل سهل وملائم عبر الإنترنت، بما في ذلك منتجات الموضة والأزياء، الإلكترونيات، والأدوات المنزلية.

وصرح هشام صفوت، الرئيس التنفيذي لجوميا مصر: منذ انطلاقها، تحمل جوميا رؤية تأسيس وجهة ممتعة ومحبوبة للتسوق لكل سكان القارة الأفريقية و ذلك عن طريق تقديم مناخ من التسوق السهل والمريح عبر الإنترنت للمستهلكين، عبر توفير أكبر مجال ممكن من المنتجات الأصلية وبأسعار مناسبة، وهو ما نحرص على التأكد من تحقيقه عبر مجموعات قياس آراء العملاء التي نقوم بتنظيمها كل فترة، حيث تؤكد لنا أن المستخدمين يريدون منتجات ذات جودة عالية، وبنطاق واسع من الاختيارات، وبالشكل الذي يلائمهم.”

وأكد صفوت: “خلال السنوات الأربع الماضية، كنا نهدف إلى توفير منتجات مميزة وبجودة عالية لعملائنا، بالإضافة إلى خدمات مميزة وعلى الرغم من التحديات الاقتصادية التي واجهتها مصر، تمكنا من الحفاظ على نجاحنا وتحقيق معدلات نمو ضخمة، وذلك بفضل عقد شراكات قوية مع كافة الأطراف التي تتعامل مع جوميا. نمتلك حالياً ٢٧٠٠ شريك نشاركهم نجاحنا.”

وتظهر الأرقام مدى التأثير والتحول الذي أحدثته جوميا في سوق التجزئة في مصر، ففي عام ٢٠١٢ كان يوجد حوالي ٧٠٠ منتج فقط على الموقع الإلكتروني، وبعد أربع سنوات يوجد أكثر من ٢٠٠ ألف منتج، وتهدف جوميا إلى مضاعفة هذا الرقم ٤ مرات بنهاية عام ٢٠١٧. تقوم جوميا الآن بوضع حجر الأساس لصناعة إلكترونية جديدة بالتعاون مع شركاءها عبر تقديم مفاهيم جديدة لسوق التجزئة المصري، بحيث يصبح موقع جوميا هو وجهة تسوق متكاملة بنسبة ١٠٠٪ يجد فيها المتسوق كل ما يحتاجه.

تمكنت جوميا من بناء فريق قوي يتمتع بخبرات المتعددة، والذي تمكن من تطوير صناعة التجارة الإلكترونية ودفعها للأمام، وذلك بدايةً من جلب الخبرات الأجنبية كي تقوم بتدريب المواهب المحلية، ووصولاً إلى أن معظم فريق جوميا اليوم هو من المصريين. وبفضل نموها المستمر، أصبحت الشركة اليوم هي أكبر موقع تجارة إلكترونية في مصر، وبفريق يزيد عن ٣٥٠ شخص.

عن ICTnews