الإثنين , 20 سبتمبر 2021

إنرشيا تطلق مبادرة ” الصوم الديجيتال ” في رمضان


بهدف إعادة إحياء تقاليد وعادات رمضان الأصيلة ، أعلنت شركة إنرشيا للتطوير العقاري عن إطلاق مبادرة لتحقيق هذه الغاية فمع التطور التكنولوجي المتلاحق خلال السنوات الأخيرة بات الكثير من الناس من مختلف الأعمار يقضون مايقرب من 80 % من وقتهم في إستخدام الهواتف المحمولة خلال اللقاءات الإجتماعية لتصفح مواقع التواصل الإجتماعي كالفيسبوك ، إنستجرام وسناب شات بدلا من القيام بواجباتهم الإجتماعية مع الأهل والأصدقاء.
وتأتي هذه المبادرة بالتعاون مع بنك الطعام المصري بهدف إستعادة ذكريات رمضان عن طريق البعد عن التكنولوجيا الحديثة حيث يقوم المشاركون في المبادرة بوضع هواتفهم المحمولة في خزائن خاصة موجودة بمنفذ محدد خاص بإنرشيا وفي مقابل كل نصف ساعة يتوقفون خلالها عن إستخدام هواتفهم يتم التبرع بأربع وجبات طعام للمحتاجين.
ومن جانبه علق المهندس أحمد العدوي الرئيس التنفيذي لشركة إنرشيا على المبادرة قائلا ” إن واحدة من أهم الجوانب الهامة لمجتمعاتنا هو الرابط الذي يجمعنا ببعضنا البعض ، والتكنولوجيا هي قوة عظيمة تقرب بين الناس إلا أنه ورغم ذلك فقد أساء الكثيرون إستخدام هذه المنحة والنتيجة أصبحت عكسية ، فالتفاعل بين الناس أصبح أقل مع من هم متواجدين إلى جوارهم وذلك بسبب إنغماسهم بشكل زائد عن الحد في عوالمهم الرقمية .
وبما أن رمضان هو شهر العطاء والتطهر ، فإننا في إنرشيا فكرنا في إطلاق هذه المبادرة التي تعود بالفائدة على جميع أفراد المجتمع من خلال تقوية روابط الصلة بينهم وفي الوقت نفسه مساعدة المحتاجين”
نبذة عن الشركة
باعتبارها شركة متميزة في بناء الوحدات السكنية، تسعى إنرشيا إلى توفير الثقة الكاملة لعملائها عند شراء منزل جديد من الشركة. ولهذا السبب تستحوذ الحياة المجتمعية على إهتمام إنرشيا ؛ حيث تتحدى الشركة أنماط الحياة التقليدية وتوفر مستوى معيشي راقي لمن ينضمون لأسرة إنرشيا.
نحن نطمح إلى خلق مشروعات تطوير عقاري بتصميمات متميزة تعكس التزامنا بالابتكار والجودة وتوفر للسكان الاحساس بالاندماج في المجتمع منذ يومهم الأول. فمن خلال الاهتمام باختيار مواقع متميزة في كافة أنحاء مصر، نوفر نمط حياة لسكاننا يناسبهم بشكل مثالي؛ حيث نضع اهتماماتهم واحتياجاتهم في المرتبة الأولى.

عن إيهاب فؤاد