الخميس , 23 سبتمبر 2021

تنفيذا لمبادرة الرئيس “مصر خالية من فيروس “سى”.. المختبر يشارك في حملة “Tour n Cure”

في إطار توجهات الدولة المصرية والرئيس عبد الفتاح السيسي شاركت سلسلة معامل المختبر بالتعاون مع شركتي “فاركو” و”برايم فارما” و بمشاركة عدد من النجوم العالميين أبرزهم النجم العالمي الأرجنتيني ليونيل ميسي في حملة “Tour n’ Cure” لعلاج فيروس سي، خلال الفترة الماضية، والتي جاءت بعنوان “مصر خالية من فيروس سي 2020”

ومن جانبها صرحت الدكتورة هند الشربيني، الرئيس التنفيذي لمعامل المختبر، إن هدفنا من المشاركة في حملة Tour n’ Cure لعلاج فيروس سي، هو المساهمة في رفع نسب شفاء التهاب الكبد الوبائي “فيروس سي” من خلال توفير علاج شهر مجاناً عند التحليل فى أي فرع من فروع المختبر وذلك بعد ثبوت إصابة المريض بالفيروس وتوفر متابعة للمريض بصفة دورية.

وأضافت الشربيني، إن مشاركتنا في الحملة التزاما منا واستجابة لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى لجعل مصر خالية من فيروس سي بحلول عام 2020، وحرصاً منا على مستقبل أفضل للمصريين، مشيرة إلى أن سلسلة معامل المختبر تمتلك أحدث الوسائل التكنولوجية في مجال التحاليل الطبية والتي تساعد في الكشف عن فيروس سي.

وأشارت إلى أننا نسعى إلى تقديم الخدمة الصحية السليمة والتي تبدأ بالتحليل السليم والدقيق لمساعدة الدكتور على تشخيص حالة المريض في المقام الأول، وذلك من خلال الاعتماد على فريق طبي متميز ومتدرب على أعلى مستوى في سلسلة معامل المختبر والبالغ عددها 170 فرعاً بجميع محافظات الجمهورية إضافة إلى 8 فروع بالسودان يعمل بهما 1500 موظف وأكثر من 200 طبيب وأستاذ جامعة.

وأعلنت الشربيني، أنه من منطلق المسؤولية المجتمعية لمعامل المختبر بالتعاون مع شركة فاركو للأدوية عن توفير الجرعة الأولى من العلاج وقيمتها 1100ج ، وذلك بالتوجه لفروع “المختبر” والقيام بتحليل الأجسام المضادة لفيروس سي وتحليل الـ PCR الذي يوضح نسبة الفيروس في الدم.

وفى هذا الصدد، صرح الدكتور شيرين حلمي، الرئيس التنفيذي لشركة ” فاركو” للأدوية، إن حملة Tour n’Cure تستكمل رحلة إنهاء آلام مرضى فيروس سي حول العالم باستقبال السائحين من كافة دول العالم في مصر لإجراء الفحوصات اللازمة وتحديد الجرعات اللازمة وخطة العلاج ثمالانتقال إلى إحدى المدن السياحية المصرية لقضاء عطلة مميزة بغرض القضاء على المرض والحفاظ على حالتهم الصحية دون فقدان ثرواتهم، باعتبار أن تكلفة العلاج لا تتعدى 10% من قيمتها العالمية.

وأضاف حلمي، أن الشركة استطاعت أن تنجز ما أنجزته من تطوير في العلاج والمادة الخام الأساسية (سبوسبوفير) في الدواء؛ بسبب تسهيلات الإدارة السياسية للبلاد.

و من جانبه ، صرح المهندس تامر وجيه، رئيس مجلس إدارة شركة برايم فارما المسوق العالمي لبرنامج Tour n’Cure، اننا نفتخر بتعاوننا مع مؤسسة طبية رائدة كالمختبر في تحقيق هدفنا “عالم خال من فيروس سى” وأكد أن الشركة ستظل تتبع أساليب غير تقليدية خارج الصندوق لتوصيل رسالتها بأن صناعة الدواء فى مصر رائدة وتستحق الثقة .

وكانت مصر تحتل المرتبة الأولى عالمياً، وفقا لتقرير نشر في مجلة “نيتشر ميدل إيست” العلمية، لانتشار فيروس سي في العالم كله، أما الآن، فالوضع مُختلف بعد الاستراتيجية التي تبنتها مصر منذ عام 2014، عقب ظهور العلاج المصري في السوق، وانتهاء قوائم انتظار المرضى لتلقي العلاج.

وقالت الدكتور منال عبدالعزيز، مدير عام معامل المختبر، أن معامل المختبر منذ إنشائها من 38 عاماً، حرصت على وضع مصلحة المريض في المقام الأول من خلال الحرص على تطوير أداء العمل والتدريب المستمر لفريق المختبر بالشكل الذي يتيح تقديم خدمة أفضل للمريض.

وأشارت إلى أن معامل المختبر تمتلك أحدث الأجهزة للكشف عن فيروس سي بدقة وسرعة عالية، مما يساعد في القضاء على هذا المرض بشكل أسرع، قائلة: “نتكاتف سوياً للقضاء على فيروس سي في مصر من خلال إجراء التحاليل بدقة عالية”.

عن مروة رزق