الخميس , 24 يونيو 2021

“كيدز ” فى قرى الفيوم لرفع الوعى الصحى بمرض السكر عند الأطفال عن طريق التعليم بالفنون

تحت رعاية كل من وزارات الصحة والإسكان، والتربية والتعليم، والتضامن الاجتماعي، قامت الجمعية المصرية للتنمية الشاملة، والجمعية المصرية لأمراض السكر والغدد الصماء للأطفال، والاتحاد العالمي لمكافحة مرض السكر وسانوفي بإطلاق برنامج “كيدز”.

يهدف برنامج “كيدز” إلى خلق بيئة مدرسية صحية وداعمة للطلبة من مرضى السكر من النوع الأول وزيادة الوعي بضرورة اتباع أسلوب حياة صحي للوقاية من مرض السكر من النوع الثاني.

وأتاح البرنامج الفرصة للطلبة لمعرفة المزيد عن مرض السكر من خلال مواد تدريبية تفاعلية، مثل الأغاني والمسرحيات والفنون.

وأكدت الدكتورة منى سالم، مدير الجمعية المصرية لمرض السكر والغدد الصماء: ” نهدف إلى بذل الجهود لتنفيذ برامج التوعية بمرض السكر طوال العام الدراسي بالتعاون مع وزارتيْ الصحة والسكان والتربية والتعليم، مضيفةً أن ضمان حصول مرضى السكر على خدمات صحية ضروري جداً لدمجهم في المدرسة والمجتمع. كما أن التعامل مع مرض السكر في المدرسة يصبح أكثر فاعلية عندما يكون بالتعاون مع الطلبة وأولياء الأمور ومقدمي الرعاية الصحية والمعلمين. لذا فإن طاقاتنا مجتمعة ستساعد في تحقيق أعلى المعايير الصحية في مصر”.

ومن جانبه، قال مجدي سيدهم، نائب رئيس الجمعية المصرية للتنمية الشاملة: “لقد كانت الجلسات التدريبية مفيدة للغاية وساعدت الطلبة على التعرف على جوانب هامة مثل اختيار الأطعمة الصحية المناسبة، مضيفاً أننا ناقشنا أيضاً أهمية المتابعة المنتظمة لنسبة السكر في الدم، والاستشارة الصحيحة، والقيام بالأنشطة الرياضية للتعامل مع مرض السكر من النوع الأول. ان أولياء الأمور دائماً ما يشعرون بالقلق حيال صحة أطفالهم في المدرسة، ومثل هذه التدريبات تعزز الثقة في قدرتنا على التعامل مع أي حالات صحية بشكل فعّال.”

وسوف يتم تقييم تأثير جهود التوعية وتحليلها من خلال إجراء استطلاعات رأي من قبل الطلاب وأولياء الأمور. ويستهدف ذلك جميع المشاركين لتقييم فهمهم للموضوع ومعالجة الفجوات المعرفية، مع مساعدتهم على تطبيقها فى حياتهم اليومية.

وأكد ألكسي مويرون، مدير عام سانوفي مصر والسودان، “يعد مرض السكر من الأمراض الشائعة في العالم وفى مصر. وبعد نجاح المرحلة التجريبية التى حققها برنامج “كيدز”، يسعدنا مواصلة شراكاتنا للوصول إلى أكبر عدد من الاطفال، أولياء الأمور، المعلمين و الرائدات الصحيات”.

ثم أضاف” أن شركة سانوفى، شركه عالمية رائدة في مجال الرعاية الصحية ،تعمل في مجال مرض السكر لأكثر من 85 عاماً و تضع احتياجات المريض على قائمة اولويتها. فإن دورنا لا يقتصر فقط على توفير أدوية عالية الجودة وفي متناول المريض المصرى ، وإنما أيضاً تمتد مجهوداتنا إلى دعم الهيثات الطبية و المتخصصين في الرعاية الصحية، و كذلك رفع الوعى الصحى لدى المريض المصرى و كيفية التعامل مع الأمراض المزمنة، مثل مرض السكر، والاكتشاف المبكر له. ويأتي كل ذلك في إطار المسؤولية الاجتماعية للشركة.”

وجدير بالذكر انة فى خلال الأشهر المقبلة، سيتم إطلاق المرحلة الثانية من برنامج “كيدز” فى كثير من المدارس في مصر. فالبرنامج يهدف للوصول إلى الحد الأقصى من الأطفال والقائمين على رعايتهم لإحداث تأثير إيجابي طويل المدى في مكافحة مرض السكر.

عن مروة رزق