الثلاثاء , 7 ديسمبر 2021

هواوي تنجح فى شحن 153 مليون هاتف ذكي خلال ٢٠١٧

أعلنت مجموعة هواوي للأجهزة المستهلك عن نتائجها المالية النهائية للعام 2017، وقد حققت نمواً ثابتاً حيث بلغت ٳيرادات الشركة السنوية 603.6 مليار يوان صيني (92.5 مليار دولار أميركي)، أي بزيادة نسبتها 15.7% مقارنة مع العام 2016. وقد ارتفعت الأرباح الصافية للمجموعة ٳلى 47.5 مليار يوان صيني (7.3 مليار دولار أميركي) مسجلة زيادة بنسبة 28.1% مقارنة بنتائج العام الماضي.

أما في مجال أعمال أجهزة المستهلك، فقد انطلقت علامتا هواوي وهونر بوتيرة متسارعة محققتين نمواً سريعاً في الأسواق. حيث نجحت هواوي فى شحن 153 مليون هاتف ذكي (بما فيها هواتف هونر) في العام 2017، ووصلت قيمة ٳيراداتها السنوية ٳلى 237.2 مليار يوان صيني (36.4 مليار دولار أميركي)، محققة زيادة نسبتها 31.9% مقارنة بالعام الماضي.

تعاون بين هواوي وهونر

في العالم 2017، اجتاحت علامتا هواوي وهونر الأسواق، وقد طرحت كل واحدة منهما سلسة كاملة من المنتجات الرئيسية. وقد نجحت علامة هواوي في توفير المزيد من الابتكارات وطرح تقنيات غير مسبوقة في أسواق الهواتف الفاخرة، كما قامت بخدمة قاعدة أوسع من المستهلكين وبذلت قصارى جهودها لتتيح لهم تجربة استثنائية وفريدة. من جهتها، عملت هونر على طرح منتجات تكنولوجية عصرية جديدة، وذلك انطلاقاً من سعيها لتعزيز مكانتها كعلامة ٳلكترونية المفضلة لجيل الشباب. وقد حققت هواوي الإنجازات التالية خلال عام 2017:

_ لاقت سلسلة هواتف P و Mate نجاحاً باهراً بين المستهلكين حول العالم، مما عزّز تواجد شركة هواوي وتأثيرها في أسواق الفئة العالية للهواتف. وقد تجاوزت شحنات هواتف HUAWEI P10 وهواوي مايت 9 الـ20 مليون وحدة.

_ عززت سلسلات هواتف nova وهونر (سلسلة هواتف V وسلسلة الهواتف الرئيسية الرقمية) تواجدها في الأسواق، مع ما تقدمه من مزيج رائع بين المزايا التكنولوجية المبتكرة وجماليات التصميم الأنيق، ما جعلها تحظى بٳقبال كبير من قبل المستهلكين الشباب وعشاق الموضة.

_ هذا العام، اقتحمت سلسلتا G وY، ومجموعة من هواتف هونر متوسطة الفئة، الأسواق مقدمة مزيجاً رائعاً من الأداء المتطور والأسعار التنافسية، ما أدى ٳلى نمو متسارع على نطاق واسع.

وارتفعت التوعية بعلامة هواوي التجارية والاعتراف بها وسمعتها بشكل لافت بين المستهلكين، كما ـأن حصة هواوي من السوق نمت بشكل كبير، وقد تضمنت الإجازات المهمة التي تم تحقيقها في عام 2017 ما يلي:

وحصدت هواوي وهونر معاً حصة بنسبة 10% من الأسواق العالمية، ما رسّخ موقع الشركة كثالث أكبر مصنع للهواتف الذكية في العالم.

كما ارتفع الوعي بالعلامة التجارية عالمياً من 81% في العام 2016 ٳلى 86% في العام 2017، أما خارج السوق الصينية، فقد ارتقى الوعي بالعلامة التجارية من 64% ٳلى 74%.

و شهد عدد المستهلكين في الأسواق غير الصينية الذين يعتبرون هواتف هواوي تزايداً نسبته 100% بالمقارنة مع العام الماضي، ما يعزّز مركز هواوي للمرة الأولى كثالث أكبر مصنع للهواتف من هذه الفئة.

كما حققت المنتجات الرئيسية للشركة أعلى نسبة مبيعات حتى بعد ٳطلاقها، ما زاد حصة هواوي بنسبة تفوق 10% في أسواق الفئة العالية للهواتف، والتي يبلغ سعرها أكثر من 500 دولار أميركي.

ولاقت هواتف هواوي الذكية ٳقبالاً كبيراً في الأسواق الإقليمية، أما أبرز الإنجازات التي تم تحقيقها في العام 2017، فهي التالية:

وحصدت هواوي (بما فيها هواتف هونر) أكبر حصة في سوق الهواتف الذكية في السوق الصينية، وقد أصبحت العلامة التجارية الموصى بها في صناعة الهواتف الذكية في الصين، ما يمثل ٳنجازاً فريداً من نوعه بالنسبة لعلامة تجارية صينية. وقد حصلت على هذه الجائزة من قبل وكالة Chnbrand الرائدة لتصنيف العلامات التجارية، وذلك وفقاً لمؤشر رضا الزبون الصيني (C-NPS).

و في الأسواق الأوروبية، لاقت هواتف هواوي استحساناً كبيراً من قبل المستهلكين في البلدان مثل ألمانيا وفنلندا والدانمارك وٳسبانيا وٳيطاليا، ما عزّز حصة الشركة وسمعتها في الأسواق. وقد احتلت هواوي المرتبة الثانية لأكثر العلامات التجارية التي يعتبرها المستهلكون في مجموعة من هذه البلدان.

وفي منطقة دول آسيا والمحيط الهادىء، اخترقت هواوي الأسواق اليابانية والماليزية والتايلاندية، حيث عززت حصتها في الأسواق. أما في الأسواق الرئيسية كاليابان، فقد ضاعفت هواوي أهمية علامتها التجارية.

وفي أسواق أميركا اللاتينية والشرق الأوسط وأفريقيا، شهدت أعمال هواوي في مجال الهواتف الذكية نمواً ثابتاً مع حصة سوقية بلغت أكثر من 15%. وفي الأسواق الرئيسية كالإمارات العربية المتحدة والمملكة السعودية وجنوب أفريقيا والمكسيك وكولومبيا، فقد برزت هواوي بين العلامات التجارية الثلاث التي يوصي بها المستهلكون، وقد تقلصت الفجوة ما بينها وبين العلامتين الرائدتين.

كما ركّزت مجموعة هواوي للأجهزة المستهلك جهودها في عام 2017 على تحسين تجربة استخدام الهواتف، مع النمو الثابت للوعي بعلامة هواوي التجارية وحصتها في السوق. وقد ركزت الشركة اهتمامها على الابتكار في المنتجات وخدمات الهواتف الجوالة وتحويل القنوات وخدمة الزبائن لتعزيز تجربة المستخدم وترسيخ مكانة هواوي كعلامة تجارية رائدة عالمياً.

وفي مجال الابتكار في المنتجات، ركّزت هواوي على احتياجات المستهلكين وسيناريوهات الاستخدام موظفة تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي لتعزيز أداء الأجهزة وتصميم هواتف ذكية مدعومة بالذكاء لفهم سلوك المستهلكين. وفي تشرين الأول من العالم 2017، حققت هواوي ٳنجازاً كبيراً في عالم صناعة الهواتف الذكية من خلال ٳطلاق سلسلة هواتف مايت 10، التي شكّل قفزة نوعية في مسيرة التحوّل من الهواتف الذكية ٳلى الهواتف المدعومة بالذكاء الاصطناعي:

وتأتي سلسلة هواتف هواويMate 10 مزودة بكاميرا شاملة معززة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وخاصية ٳدارة البطارية المدعومة بٳمكانات الذكاء الاصطناعي ومساعد ذكي ووظيفة HiTouch، لتوفير تجارب ٳيجابية وتخصيصية والدفع بحدود الهواتف الذكية التقليدية.

كما وظفت واجهة الاستخدام EMUI 8.0 تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي للحد من تباطؤ نظام أندرويد ودعم الهواتف التي تولد سريعاً وتبقى سريعاً.

وقدمت هواوي خدمات هواتف محمولة عالية الجودة وفاخرة، ما أدى ٳلى توسيع قاعدة المستخدمين، وفي الربع الرابع من العام 2017، بلغ عدد مستخدمي هواتف هواوي المحمولة أكثر من 340 مليون مستخدماً، من بينهم 30 مليون مستخدماً في أسواق خارج الصين. أما في مجال التجزئة و تطوير القنوات، فأدارت هواوي أكثر من 45،000 متجراً حول العالم، ما شكّل زيادة بنسبة 10% مقارنة بالعام الماضي، وقد ركّزت الشركة جل اهتمامها على توفير تجارب بسيطة ومميزة وفاخرة للمستهلكين، مراهنة على الجودة أكثر من الكمية. وتتضمن الٳنجازات ما يلي:

_ افتتاح متاجر فاخرة “لتجربة العملاء” في ٳيطاليا والإمارات العربية المتحدة وماليزيا والعديد من البلدان الأخرى، ما ارتقى بعدد متاجر “تجربة العملاء” لتبلغ 3000 في كافة أنحاء العالم، مسجلة زيادة أكثر من 200% مقارنة بالعام الماضي.

وفي مجال خدمة الزبائن، تعمل هواوي باستمرار على توسيع خدماتها لتغطي عدداً أكبر من المناطق وتطور حلولاً جديدة لخدمة المستهلكين وتوفير تجارب أكثر ملاءمة وتخصيصاً لهم.

خدمات متاجر خدمة الزبائن: في الربع الرابع من العام 2017، أدارت مجموعة هواوي للأجهزة المستهلك 1400 متجراً لخدمة الزبائن في 105 بلد ومنطقة بما فيها 800 متجراً معتمداً لهواوي. وتوفر متاجر هواوي مجموعة من خدمات صيانة الهواتف الذكية، ٳذ يمكن للمتسهلكين زيارتها لٳصلاح هواتفهم. كذلك يمكنهم أخذ المواعيد وتلقي خدمة التوصيل المنزلي أو ٳرسال هواتفهم عبر البريد. كما توفر هذه المتاجر خدمات ذات قيمة مضافة كخدمة حماية شاشة الهاتف وخدمة تمديد فترة الضمان وخدمة الاستلام والتسليم.

_ الخدمات على الانترنت: تغطي خدمة الزبائن الالكترونية 111 بلد ومنطقة وتتوفر بـ65 لغة. تتاح الخدمات عبر الخط الساخن أو الانترنت أو مواقع التواصل الاجتماعي أو البريد الالكتروني أو وحدات الخدمة الذاتية، مما يمكّن المستهلكين من الحصول على دعم أكثر سهولة وملاءمة وسرعة.

وفي خدمات المحمول، تلتزم Huawei AppGallery ببناء منصة تطبيقات آمنة وموثوقة للمستخدمين، حيث توفر آلية تحقق من أربع خطوات لتساعد المستخدمين في التصدي للمخاطر في آمان التطبيقات. حيث شهد العام 2017 61 مليار عملية تنزيل من Huawei AppGallery، والتي بدورها قدمت أكثر من 600 تطبيق مدفوع عبر 18 فئة. وفي عام 2017، تم إحراز تقدم كبير في مجال التطبيقات وخدمات البرامج المملوكة لشركة Huawei.

وفي عام 2017، تلقت هواوي 329 طلباً من قبل المستهلكين لتحسين وصيانة المنتجات والخدمات.

وفي العام 2017، طرحت هواوي شريحة المعالجة كيرين 970 المدعومة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والتي تتضمن وحدة معالجة عصبية خاصة (NPU). تعمل سلسلة هواتف هواوي مايت 10 بواسطة هذه الوحدة، ما يرتقي باداء الحوسبة ويرسي معاييراً جديدة للتفاعل بين البشر والآلة.

وتقوم هواوي بتوسيع نطاق أعمالها وتواجدها في مجالات صناعة أجهزة الحاسوب الشخصية والمحمولة والأجهزة القابلة للارتداء والمنازل الذكية والسيارات المتصلة. وتتضمن هذه الجهود ما يلي:

وشهدت شحنات هواوي لأجهزة الحاسوب المحمولة زيادة لافتة بنسبة 40% مقارنة بالعام الماضي، وذلك بالرغم من الركود الذي ساد الأسواق، ما جعل هواوي تبرز بين أكبر ثلاث مصنعين لأجهزة الحاسوب المحمولة لناحية الحصة السوقية.

وتؤمن مجموعة هواوي للأجهزة المستهلك بأن التنافسية تبدأ وتنتهي مع رضا المستهلكين، وانطلاقاً من ٳيمانها هذا تواصل الشركة مسيرة الابتكار في عام 2018 في مجال التقنيات الأساسية بما فيها الذكاء الاصطناعي والواقع المعزز والواقع الافتراضي لترتقي بالأجهزة الذكية كي تصبح أجهزة مدعومة بالذكاء الاصطناعي. كما توظف هواوي ٳمكاناتها لتعزيز التناغم بين الرقائق والأجهزة والخدمات السحابية من أجل توفير تجارب لا مثيل لها للمستهلكين.

عن مروة رزق