الإثنين , 6 ديسمبر 2021

فاين سيلكشن تشيد بمبادرة البنك المركزى وتأثيرها في تطوير أسطول الناقلات السياحية

أشاد الخبير السياحى محمد وهدان بالتأثير الإيجابي لمبادرة البنك المركزي في تحديث وتطوير أسطول النقل السياحى لدي عدد كبير من الشركات العاملة في السوق السياحى المصرى ، وقال أنه لولا مبادرة المركزى لتفاقمت أزمة النقل السياحى عند عودة الحركة السياحية للبلاد.

ونوه رئيس مجلس إدارة شركة فاين سيلكشن أن قطاع النقل السياحى إستوعب العام الجارى ومنذ بدء تنفيذ مبادرة المركزى من أحد الشركات العالمية عدد ١٣٠ أتوبيس سياحى ضمن مبادرة البنك المركزى المصرى من إجمالي مبيعات ١٥٠أتوبيس، مقارنه بالسنوات الماضيه حيث كانت لا تتعدي ٢٠أتوبيس سياحى سنويا.

وإستطرد وهدان قائلا أن هذه الأرقام توضح مدي التأثير الإيجابي الذي شهده قطاع النقل السياحى عقب تنفيذ مبادرة البنك المركزى الأمر الذى يؤكد إستعادة السياحة المصرية لعافيتها بسرعة شديدة مشيرا إلي ضرورة إستمرار المبادرة لمدة أطول كى تمكن شركات السياحة من العودة بكامل طاقتها للعمل من أجل عودة السياحة الوافدة إلي مصر.

ولفت وهدان إلي أنه قبل المبادرة وعلي مدي السنوات ال٦ الماضية كان هناك عجز شديد في عدد الأتوبيسات السياحية بسبب إنحسار حركة السياح عن السوق المصرى، مما دفع عدد كبير من الشركات إلي بيع ٧٠٪‏من أسطول النقل السياحى الموجود بالسوق السياحى المصرى والتابع لها، حتى تتمكن من الإستمرار في العمل، وذلك بسبب إنعدام الإيرادات نظرا للظروف الاقتصادية بعد حالة الركود التي مرت بها البلاد في الفتره الاخيره.

واشار محمد وهدان وهو مالك إحدي شركات النقل السياحى أنه قام بشراء عدد ٥ أتوبيسات ذات طراز حديث ليصبح أسطول النقل السياحى الخاص بشركته ٤٢أتوبيس من أحدث الموديلات ، مشيرا إلي أنه يحرص دائما علي تحديث وتطوير أسطول النقل السياحى التابع لشركته من كبريات الشركات العالمية المصنعه والتى توفر رفاهية متميزة للسائح.

عن مروة رزق