الثلاثاء , 7 ديسمبر 2021

تريند مايكرو وسايبر تالنتس تستضيفان مسابقة أمن المعلومات الإقليمية بين الدول العربية “أمسك العلم”

أعلنت “تريند مايكرو إنكوربوريتد” عن استضافة مسابقة أمن المعلومات الإقليمية بين الدول العربية ’أمسك العلم‘.

وقد فاز الفريق المصري، الذي يضم كلا من ابراهيم مسعد ومحمود جمال وعلي انور وعبدالرحمن شرشر، بالمركز الأول مما يؤهله للانضمام الي لبطولة العالمية التي تنظمها ’تريند مايكرو‘ في العاصمة اليابانية طوكيو خلال ديسمبر 2018.

هذا وقد شاركت أبرز الفرق الفائزة بالمسابقات الوطنية التي أقيمت سابقاً في الإمارات، ومصر، والمغرب، والسودان، والأردن بالمنافسة في النهائيات الإقليمية لمسابقة أمن المعلومات العربية.

وبالتعاون مع ’تريند مايكرو‘ باعتبارها الشريك الاستراتيجي، تتولى ’سايبر تالتنتس‘ تنظيم مسابقة ’أمسك العلم‘ التي تعتبر منافسة متميزة في مجال أمن الفضاء الإلكتروني؛ حيث يواجه المشاركون تحديات مختلفة عبر فئات متنوعة من بينها الهندسة العكسية للبرمجيات الخبيثة، وأمن الويب، والتحليل الجنائي الرقمي، وأمن الشبكات وغيرها. وتمثل مسابقة أمن المعلومات ’أمسك العلم‘ منصة نموذجية يطوّر من خلالها المشاركون معارفهم في هذا المضمار عبر تخطي تحديات حقيقية في عالم الأمن السيبراني.

وقالت نورا حسن، المديرة التنفيذية لـ ’تريند مايكرو‘ في شمال أفريقيا وبلاد الشام: “تشهد الهجمات السيبرانية وتيرة نمو مستمرة أدت لتفاقم أضرارها ومخاطرها. وخلال الفترة بين 10-20 عاماً المقبلة، يمكننا افتراض استمرارية هذه المخاطر، مما يدفع ’تريند مايكرو‘ نحو اعتماد منهجية تقدّمية في مجال أمن الفضاء الإلكتروني. ولطالما كنا من السبّاقين في تطوير استراتيجيات بناء المهارات التي من شأنها مساعدتنا في تعزيز التزامنا بجعل الفضاء الرقمي أكثر أماناً للجميع. وتعتبر مسابقة ’أمسك العلم‘ واحدة من المبادرات التي نفتخر بدعمها، نظراً لما تمنحنا إياه من توقعات أكثر استدامة لأمن قوي وفعال للفضاء الإلكتروني وللقطاع بأكمله”.

وبصورة إجمالية، برز 11 فريقاً بين المنافسين في المسابقات الوطنية للأمن الإلكتروني في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا للوصول إلى النهائيات الإقليمية للمسابقة. وأشارت نورا حسن إلى الارتفاع الملحوظ في عدد الفرق المشاركة بالمسابقة سنوياً، مما يجسد توجهاً إيجابياً من شأنه المساعدة في تضييق فجوة المهارات في مجال الأمن السيبراني.

وأضافت حسن: “على مدى السنوات الماضية، واصلت مسابقة ’أمسك العلم‘ استقطاب كفاءات استثنائية؛ وتعرب ’تريند مايكرو‘ عن سعادتها بالمساعدة في تحويل المسابقة إلى منصة رائعة من شأنها إلهام الكفاءات العربية الشابة في مجال الأمن السيبراني، والاحتفاء بها، وتعزيز مدى مشاركتها. ويزداد فخرنا بارتفاع أعداد العنصر النسائي المشارك في مسابقة ’أمسك العلم‘. وتعتبر المشاركة والشراكة المتكاملة بين الشباب والشابات أمراً ضرورياً لبناء عالم رقمي أكثر أماناً”.

وأوضح معتز صلاح، الرئيس التنفيذي لمنصة ’سايبر تالنتس‘، أنه بالإضافة إلى بناء القدرات، تنسجم مسابقة ’أمسك العلم‘ مع مهمتهم في التوعية بأهمية الأمن السيبراني في المنطقة؛ وقال: “تعتبر مسابقة ’أمسك العلم‘ نقطة انطلاق الشباب العربي ذوي الكفاءة في مجال الأمن السيبراني لتحقيق طموحات أكبر في الحياة. وبشكل يتخطى مجرد وضع مهاراتهم في دائرة الضوء، لمسنا الدور الفاعل الذي تلعبه مسابقة ’أمسك العلم‘ في تمكين الشباب ومساعدتهم في استخدام كفاءاتهم لتقديم مساهمات كبيرة لبناء ثقافة أمنية إيجابية في الشرق الأوسط”.

وستتخذ المسابقة الإقليمية لأمن المعلومات العربية ’أمسك العلم‘ 2018 أسلوب حل المشكلات المتعلقة بأمن الفضاء الإلكتروني؛ حيث تواجه الفرق المشاركة قائمة من التحديات المختلفة عبر فئات متنوعة في هذا المجال. وبمجرّد التوصل لحل أي من التحديات، سيحظى الفريق بعدد محدد من النقاط اعتماداً على مدى صعوبة التحدي. وسيظفر بالفوز الفريق الذي يحقق أعلى نتيجة في نهاية اليوم. وعلاوة على ذلك، سيتأهل البطل الإقليمي للمشاركة في مسابقة ’أمسك العلم‘ العالمية أو ما يسمى ’كأس ريموند جينس من تريند مايكرو‘، والتي تستضيفها العاصمة اليابانية طوكيو يومي 15 و16 ديسمبر المقبل.

عن مروة رزق