الجمعة , 30 يوليو 2021

كاسبرسكي توقع اتفاقية تعاون مع الإنتربول لمحاربة الجريمة الإلكترونية

وقعت اليوم كل من كاسبرسكي، الشركة العالمية الشهيرة في مجال الأمن الإلكتروني، ومنظمة الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) اتفاقية جديدة مدتها خمس سنوات لتعزيز تعاونهما في مجال مكافحة الجريمة الإلكترونية بجميع أنحاء العالم. وتُعدّ هذه الاتفاقية الثانية بين الجانبين بعد اتفاقية أولى كانت وُقّعت بينهما في العام 2014.

ووقع الاتفاقية كل من يوجين كاسبرسكي الرئيس التنفيذي لشركة كاسبرسكي، وتيم موريس المدير التنفيذي للخدمات الشرَطية في الإنتربول، خلال حفل أقيم على هامش مؤتمر “إنتربول وورلد 2019″، المنعقد حالياً في سنغافورة. وتزوّد كاسبرسكي الإنتربول، بموجب الاتفاقية المبرمة، بالخبراء والدعم والتدريب فضلاً عن المعلومات المهمّة المتعلقة بأحدث نشاطات المجرمين الإلكترونيين، ما يعزّز قدرة المنظمة الدولية على محاربة التهديدات الرقمية.

وتعزّز هذه الاتفاقية العلاقة بين الجانبين، فهي تضمن للإنتربول تلقّي الدعم المعلوماتي والفني من كاسبرسكي في التحقيقات التي تجريها المنظمة الدولية حول الجرائم الالكترونية. وبموجب الاتفاقية الجديدة، سوف تقدّم كاسبرسكي المعلومات التي تحصل عليها نتيجة أبحاثها والتحريات التي تقوم بها حول التهديدات الرقمية إلى الإنتربول، متيحة للمنظمة الدولية كذلك جميع الأدوات التي قد تلزمها في إجراء التحرّيات الجنائية الرقمية، وذلك بهدف تعزيز الجهود المبذولة في مكافحة الهجمات الرقمية.

عن مروة رزق