الأحد , 24 أكتوبر 2021

“شاومي” تستهدف شحن 100 مليون هاتف ذكي خلال 2018

كشفت “شاومي” الشركة الصينية المتخصصة في عالم التكنولوجيا، عن تسجيلها رقماً فصلياً قياسياً في عدد شحنات الهواتف الذكية الذي وصل إلى 23,16 مليون شحنة في الربع الثاني من عام 2017، أي بزيادة بنسبة 70 ٪ مقارنةً بنتائج العام المنصرم.

وقال لي جون الرئيس التنفيذي لشركة شاومي خلال الاجتماع الذي عقد مؤخراً للبحث في سبل تطوير قطاع الهواتف الذكية، إن الشركة تستهدف شحن 100 مليون هاتف ذكي خلال عام 2018 ، كما تسعى لتحقيق إيرادات بقيمة 54 مليار درهم خلال هذا العام،

وقد واصلت”شاومي” على مدى السنوات الماضية، العمل على زيادة استثماراتها في مجال البحث والتطوير ، حيث قامت بتطوير مكونات أساسية أخرى للهواتف الذكية مثل الكاميرا والشاشة والبطارية، وتقدمت شاومي العام الماضي بطلب للحصول على 7,071 براءة اختراع على مستوى العالم، وتم منحها فعلياً 2,895 براءة اختراع، كان نصفها براءات اختراع دولية.

وكانت “شاومي” قد تعرضت لسلسلة من النكسات العام المنصرم الذي يعدّ من أكثر الفترات صعوبةً في تاريخ الشركة. فقد تراجعت مبيعات الهواتف الذكية بسبب مشاكل في التوريد أثرت سلباً على سلسلة التوريد على مدى عدة أشهر. إلا أن الشركة شهدت بعد ذلك انتعاشاً ملحوظاً في أعمالها وتمكنت من العودة إلى المسار الصحيح بعد إجراء مجموعة من التحسينات على مستوى توريد المنتجات تمثلت في ارتفاع مبيعاتها خلال الربع الثاني من هذا العام.

وكانت “شاومي” قد قامت في 7 يوليو من العام الحالي بإطلاق سلسلة متاجر “ماي 123” (Mi123) للتسوق المنزلي في مختلف أنحاء الصين، والتي حازت على إقبال واسع ساهم في تعزيز إيرادات الشركة لكل متر مربع، مما دفع الشركة لتعلن في 8 يوليو عن عزمها على افتتاح 14 متجراً آخراً في الفترة المقبلة.

ففي عام 2017، تمكنت “شاومي” من تحقيق نجاحات متتالية وشهدت أعمالها نمواً منقطع النظير على مستوى العالم، وكان أبرزها في الهند، حيث ارتفعت إيرادات الشركة في النصف الأول من العام بنسبة 328 في المائة من سنة إلى أخرى، مما عزز مكانتها كثاني علامة تجارية رائدة في سوق الهواتف الذكية عموماً، وبشكل خاص بعد أن حقق هاتفها الذكي المتطور “ريدماي نوت 4” (“Redmi Note 4”) أعلى نسبة مبيعات في البلاد.

ومن ناحية أخرى، أفاد لي جون أن مستقبل صناعة الهواتف الذكية في الصين رهن بثلاثة عوامل، أولها التنافس على إحراز حصة في السوق العالمية؛ وثانياً الإقبال المتنامي في الصين على الهواتف الذكية وثالثاً نشوء جيل جديد من مستخدمي الهواتف الذكية في المدن الصغيرة. كما أشار إلى أن شركة شاومي ملتزمة بالاستفادة من كل تلك الفرص لتواصل مسيرتها نحو التميز باعتبارها شركة رائدة على مستوى العالم في مجال التكنولوجيا.

ومن ناحية أخرى، أشار جون إلى أن الشركة واجهت الكثير من الصعوبات والتحديات قبل أن تتمكن من تحقيق هذه الإنجازات النوعية، مشيداً بالثقة التي وضعها العملاء في منتجات الشركة على مدى السنوات الماضية.

عن مروة رزق