السبت , 31 يوليو 2021

مسعد صالح: لا يوجد اتهامات رسمية من الدولة موجهة لشركة “ابسوس” في الأبحاث

أصدرت مديرية القوى العاملة بمحافظة القاهرة، قرارا بإغلاق شركة إبسوس لأبحاث السوق، لعدم التزامها بقواعد العمل في مصر، فى 20 يونيو 2017.

ونص القرار الصادر عن “القوى العاملة” على أن شركة “إبسوس” لم تلتزم بإجراء تقييم المخاطر وإعداد خطة لحماية المنشأة والعاملين بها عند حدوث كارثة، وعدم تأمينها ضد مخاطر الحريق، وعدم وجود تقرير من إدارة الحماية المدنية باستيفاء المنشأة لاشتراطات الحماية المدنية،وفقا لتقرير صدر عن الإدارة العامة للسلامة والصحة المهنية التابعة لها.
وقال الدكتور مسعد صالح بكلية الإعلام في جامعة القاهرة، والمتخصص في البحوث الاستشارية، في حديث خاص لموقع “اي سي تي نيوز مصر”، إنه لا يوجد حتى الآن أي اتهامات رسمية من الدولة موجهة للشركة في الأبحاث والدراسات والإستشارات البرمجية عن وجود أي أخطاء مهنية في التحليل أو المشاهدة.

وأكد صالح أن كل الشركات العالمية للأبحاث الموجودة في السوق المصري لابد لها من وجود تصريحات رسمية للعمل وبموافقة الأمن الوطني والقومي والجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء، كما أن الجهاز المركزي يطلب من الشركة تسليم نسخة أي بحث يتم اجراءه ضمن معايير محددة.

وأشار صالح إلى أن شركة “ابسوس” تحتل بين المركز الثاني والثالث على مستوى العالم، حيث أنها تتعامل مع العديد من الشركات العالمية كاورانج وفودافون وبيبسي.

كما أن هناك العديد من الشركات الحكومية التي تتعامل مع “ابسوس” مثل وزارة التضامن الاجتماعي والصناعة والتجارة والبنك الأهلي، بجانب وجودها في العديد العربية من الدول والإمارات والرياض وعمان وبيروت حتى وقتنا الحالي.
وقد جاءت العديد من الاتهامات ضد شركة أبحاث “إبسوس بعد التقارير” المضللة التي صدرت عنها ، والخاصة بترتيب نسب مشاهدات القنوات الفضائية، والتى وضعت خلالها قنوات بعينها فى الصدارة ، لكى تحظى بنسبة كبيرة من الإعلانات دون وجه حق ، وللسيطرة على سوق الإعلان المصرى بالتضليل والخداع .

 

ما هى شركة ابسوس؟

شركة ابسوس هي إحدى الشركات العالمية للأبحاث في السوق، ومقرها العالمي يقع في العاصمة الفرنسية باريس، هذه الشركة تأسست عام 1975م على يد ديدييه تروخت قبل ان يُصبح جان مارك رئيساً آخر جنباً إلى جنب مع ديدييه تروخت، وتعمل هذه الشركة فى دول مختلفة من العالم بما فيها دول الوطن العربى ومن بينها الأردن والسعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر وتعد شركة ابسوس ثالث أكبر شركة وكالة أبحاث حول العالم.

وتوفر ابسوس العديد من الأبحاث والخدمات المتكاملة للعملاء ومنها تصميم الأبحاث والدراسات والإستشارات البرمجية، وأخذ العينات والتنسيق الميداني ومعالجة البيانات والقيام بعد ذلك بتقديم التقارير عبر الإنترنت وغير ذلك من الخدمات.

وقد بلغت عائدات شركة ابسوس في عام 2015م 1.785 مليون يورو بمعدل نمو 1% عن عام2014.تبلغ عائدات ابسوس من منطقة أوروبا والشرق الأوسط 44% من عائداتها ككل.كانت عائداتها من أمريكيا الشمالية والجنوبية 39% و17% من منطقتي آسيا والمحيط.

عن مروة رزق