الأحد , 24 أكتوبر 2021

تقرير الكلية الملكية البريطانية للأطباء عن السجائر الالكترونية يحرج منظمات الصحة العالمية

تسبب تقرير أصدرته الكلية الملكية البريطانية للأطباء، حول أهمية السجائر الإلكترونية كبديل للإقلاع عن تدخين التبغ في إحراج شديد لمنظمات الصحة العالمية الرافضة لاستخدام هذه السجائر.

وقال التقرير الصادر عن الكلية الملكية أن السجائر الإلكترونية هي الوسيلة الأفضل للإقلاع عن التدخين والحد من مخاطر التبغ على الصحة العامة.

وجاء التقرير مؤيدا للبيان الذى أصدره في وقت سابق اكثر من 50 عالما على مستوى العالم في مجال الصحة والطب يطالبون فيه منظمة الصحة العالمية برفع الحظر عن الترويج للسجائر الإلكترونية بهدف السعي إلى تحفيز المدخنين للابتعاد عن مخاطر التبغ التي تسبب أمراض الرئة والسرطان.

وقال الدكتور محمد مشرف استشاري الجراحة العامة وجراحة الأورام   بجامعة عين شمس أن ما نسعى له هو العمل على تقليل المخاطر قدر المستطاع التي يتعرض لها المدخن عن طريق استخدام السجائر الإلكترونية، فاذا لم نتمكن من مساعدته في الإقلاع عن التدخين، فنكون على الأقل قد ساهمنا في حمايته من اكثر من 75% من المخاطر التي يسببها التبغ، وأضاف: أن جميع الأدوية والعقاقير الطبية تسبب أعراض جانبيه للمرضى، وهذا أمر طبيعي .. أيضا فأن تلك السجائر قد يكون لها بعض الأعراض ولكنها مقبولة.

وأوضح مشرف أنه يجب الترويج للسجائر الإلكترونية على أنها بديلا للتدخين يساهم في الإقلاع عن تدخين التبغ ، كما أن منظمات الصحة على مستوى العالم يجب أن تساند هذا الاتجاه الذى يصب في صالح المدخنين.

وحذر الدكتور محمد مشرف من تصاعد خطر التدخين خاصة في الدول التي تعانى من ارتفاع في معدلات التهريب على الحدود أو تراجع في دخل المواطن ، وقال أن المخاطر التي يتعرض لها المدخنون في تلك البلدان غير محتملة ، حيث يضطر تحت الضغوط الاقتصادية أن يلجأ إلى السجائر المهربة والمسرطنة نظرا لرخص سعرها ، بالتالي فانه يتعرض مباشرة إلى خطر الموت المباشر.

وقالت الكلية الملكية البريطانية للأطباء في تقريرها إن:” من المرجح أن ينعكس استخدام السجائر الإلكترونية إيجابيا على الصحة العامة ، ويجب الترويج لاستخدامها على نطاق واسع بين المدخنين لمساعدتهم على الإقلاع عن التدخين ، كما أن السجائر الإلكترونية أكثر أمنا من التدخين”. وأكد مدير المركز البريطاني لدراسات التبغ والكحول في جامعة نوتينجهام جون بريتون والذي أشرف على كتابة التقرير، “إن السجائر الإلكترونية تمثل البديل الحقيقي والعلمي للمساعدة في الإقلاع عن تدخين التبغ وتجنب مخاطرة، يمكن أن تسهم في خفض عدد المدخنين إلى النصف، وخلق مجتمع خال من التدخين مستقبلا”.

عن ICTnews