الخميس , 23 سبتمبر 2021

جيجابايت تطرح نسخ جديدة من بايوس لدعم الذاكرة Optane من إنتل سلسلة لوحات جيجابايت الرئيسية 200 جاهزة للعمل مع الذاكرة Optane


تفخر شركة جيجابايت – رائدة تصنيع اللوحات الرئيسية و كروت الجرافيك – أن تعلن عن طرح تحديثات بايوس جديدة بالكامل من أجل دعم الذاكرة Optane من إنتل و ذلك لسلسلة اللوحات الرئيسية 200 . هذا و تقوم الذاكرة Optane من إنتل بتحسين أداء وحدات التخزين الميكانيكية التقليدية بل و حتى الجيل الأحدث من وحدات التخزين SSD و NVMe عن طريق تخصيص مساحة من الذاكرة للتطبيقات و الملفات التى يتم استخدامها بشكل متكرر و هو ما يحقق مزيد من سرعة بدء تشغيل هذه التطبيقات و الملفات و التعامل معها. و منذ إصدارها، قامت جيجابايت بتزويد سلسلة لوحاتها الرئيسية 200 بالتقنيات اللازمة للعمل مع الذاكرة Optane من إنتل. و من خلال تحديث بسيط لبايوس لوحتك الرئيسية و مع استخدام أحد معالجات الجيل السابع Core من إنتل، سوف يمكنك الاستمتاع بأداء لم تعهده من قبل لحاسبك الشخصى.
و يعلق على هذا الحدث، هنرى كاو – نائب رئيس وحدة اللوحات الرئيسية فى جيجابايت – قائلاً : “مع استمرار اعتماد الحاسبات الشخصية على وحدات التخزين الميكانيكية، تأتى الذاكرة Optane من إنتل لتبعث روحاً جديدة فى هذه الوحدات التخزينية و تعطى لوحدات التخزين HDD فرصة مواكبة مثيلاتها الأحدث HDD و NVMe. لقد فتحت لنا الذاكرة Optane باباً جديداً للمستقبل.”
تتيح الذاكرة Optane من إنتل سرعة استجابة عالية عندما يتم استخدامها مع وحدات تخزين ذات سعات تخزينية ضخمة. و عند تركيبها فى وحدات الذاكرةM.2 ، تقوم ذاكرة Optane من إنتل بزيادة سرعة إجراء العمليات و فى نفس الوقت الحفاظ على السعة التخزينية للحاسب من أجل مزيد من الإنتاجية و الاستمتاع بأداء أكثر قوة للحاسب. الآن أصبح تثبيت التطبيقات و الألعاب أكثر سرعة و أصبح بدء تشغيل هذه التطبيقات و الألعاب يتم فى زمن قياسى بدون تباطؤ. هذه التقنية ليست تقنية ثورية فحسب، بل إنها أيضاً فى متناول يد كل من يرغب فى الاستمتاع ببدء تشغيل سريع لحاسبه و بدء تشغيل سريع للتطبيقات و أداء مدهش للألعاب

عن إيهاب فؤاد