الإثنين , 18 يناير 2021

تحت رعاية وزارة التضامن وللعام الخامس على التوالي ١٠١٢ جمعية يشاركون في مسابقة ”جائزة التميز”لمنظمات المجتمع المدني

أعلنت جمعية التطوير والتنمية أن عدد الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني المشاركة بمسابقة جائزة “التميز” لمنظمات المجتمع المدني 2020 في نسختها الخامسة قد بلغت ١٠١٢ جمعية.

تُقام المسابقة تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي بهدف تطوير مستوى الجمعيات الأهلية، والارتقاء بقدرات مؤسسات المجتمع المدني ودورها في المساهمة في حل المشكلات المجتمعية، ودفع جهود الدولة لتحقيق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة.

شهدت أعداد الجمعيات المتقدمة للمشاركة بالمسابقة هذا العام تزايداً ملحوظاً، حيث تم فتح باب التقديم بدء من يوم الأحد الموافق ٢١ نوفمبر ٢٠٢٠ وحتى الخميس ٢٤ ديسمبر ٢٠٢٠، وقد بلغ عدد الجمعيات المتقدمة لهذا العام ١٠١٢ جمعية أهلية من ٢٦ محافظة مختلفة.

أعرب محمد فاروق حفيظ، رئيس مجلس إدارة جمعية التطوير والتنمية عن سعادته بارتفاع عدد الجمعيات المشاركة هذا العام قائلاً: “سعداء بزيادة عدد الجمعيات المشاركة في المسابقة هذا العام مقارنة بالعام الماضي، حيث ستشهد المسابقة منافسة كبيرة جداً وذلك في ضوء المشاريع المقدمة، والتي تهدف إلى تقديم أفضل الخدمات للفئات الأكثر استحقاقاً، فضلاً عن إيجاد حلول للمشكلات المجتمعية التي نواجها”.

واضاف حفيظ: “على الرغم من الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، وفي ضوء الإجراءات الاحترازية المتبعة، حرصت الجمعية على الاستمرار في تنظيم وتنسيق المسابقة لهذا العام، حيث قامت بفتح باب التسجيل للجمعيات المتقدمة عبر الانترنت.

كما ستقوم لجنة التحكيم باختيار مشروعات الجمعيات المتسابقة عبر الإنترنت ايضاً، وذلك إيماناً منها بأهمية تطوير مستوى الجمعيات الأهلية، وبناء قدرات مؤسسات المجتمع المدني، خاصة في ظل تنامي دورها في دفع جهود الدولة لتخطي الآثار الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا وتحقيق التنمية المستدامة.

كانت جمعية التطوير والتنمية قد أطلقت جائزة التميز لمنظمات المجتمع المدني في عام 2016 وهي الجائزة السنوية الأولى من نوعها في مصر، ويتم الإعلان عن الجمعيات الفائزة خلال حفل كبير برعاية وحضور وزيرة التضامن الاجتماعي.

جدير بالذكر أن جمعية التطوير والتنمية تأسست عام 1998 بهدف تطوير ورفع كفاءة الموارد البشرية، ولديها مجموعة كبيرة من البرامج التي تخدم قطاع الجمعيات الأهلية في مصر، كما ساهمت الجمعية في تقديم الكثير من المشروعات والبرامج في مجال تطوير التعليم ورفع كفاءة الجهاز الإداري بكل من القطاعين العام والخاص، إلى جانب البرامج المتخصصة في ثقل مهارات الشباب حديثي التخرج.

عن مروة رزق