الجمعة , 22 أكتوبر 2021

ضمن برنامج الزيارات الميداينة لكافة محافظات الجمهورية: الرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات في جولة تفقدية بمحافظة البحيرة



جاد الله: مستعدون لتقديم أول “خدمات اتصالات متكاملة مصرية” وأن نكون دوما الشركة الأقرب لعملائها

قام المهندس تامر جادالله العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات، وعدد من قيادات الشركة بزيارة لمحافظة البحيرة، تضمنت جولة تفقدية لسنترال دمنهور غرب ومركز خدمة العملاء، وعقد لقاء موسع مع العاملين للتعرف عن قرب على الاستعدادات التي يتم تنفيذها في إطار تحول الشركة إلى مشغل اتصالات متكامل، وكذا متابعة تنفيذ استراتيجية المصرية للاتصالات المرتكزة على تلبية احتياجات العملاء ومتطلباتهم.
وتأتي تلك الزيارة في إطار خطة العمل الموضوعة من قبل الإدارة لمتابعة سير العمل والاطمئنان على الخطوات الفعلية للاستعدادات التي تتخذها الشركة داخل كافة مواقع العمل على مستوى محافظات مصر.
وخلال الزيارة، أكد جادالله أن المصرية للاتصالات مستعدة لتقديم أول خدمات اتصالات متكاملة مصرية لعملائنا بمجرد حصولنا على الترددات اللازمة، مضيفا أن الشركة مستمرة في القيام بدورها وواجبها نحو استكمال مسيرة التنمية والتقدم وأن تكون الشركة الأقرب دوما لعملائها بما يعكس رؤية الشركة ويجسد سعيها للارتقاء بخدماتها المقدمة وتحسين جودتها، بالاضافة إلى ملاحقة التطور الهائل والجوهري في قطاع الاتصالات سواء من ناحية التكنولوجيا المستخدمة أو الخدمات ، وتلك هي المنهجية التي تميز المصرية للاتصالات وتساهم في دعم مكانتها كأكبر وأقدم مشغل وطني لخدمات الاتصالات في مصر.
أضاف جادالله أن المصرية للاتصالات قامت بضخ استثمارات ضخمة لتحديث بنيتها التحتية وشبكات الإتاحة اعتمادا على تكنولوجيا الألياف الضوئية بما يساهم في تقديم أفضل الخدمات التي يستحقها عملاء الشركة واستعدادا للحظة الحاسمة لدخول المصرية للاتصالات سوق المحمول، مضيفا أن هناك مجموعة من التطورات الملحوظة التي شهدتها منظومة خدمة العملاء خلال الفترة الماضية ومستمرون في العمل على تحسين تلك المنظومة عى كافة المستويات سواء عمليات التدريب المستمر للعاملين لرفع كفاءة الخدمات المقدمة أو سرعة إصلاح الاعطال، وذلك بهدف أن تكون المصرية للاتصالات هي مقدم الخدمة المتميز لعملائها، وأن هذا الهدف هو أساس انطلاقنا للمستقبل.
وأوضح الرئيس التنفيذي للشركة أن المصرية للاتصالات تمتلك شبكة اتصالات عظيمة وتعمل في سوق ضخم وملئ بالفرص، و ما يشهده السوق المصري الآن من زيادة في معدلات تداول البيانات يضع أمامنا فرصة عظيمة للمشاركة وبقوة في عمليات التطوير، مشيرا إلى أن المصرية للاتصالات كيان وطني وتاريخي يمتد جذوره في كافة أنحاء البلاد، حيث تشرف الشركة بخدمة أجيال متتالية من أبناء مصر من خلال تزويدهم بخدمات الاتصالات التي أصبحت عنصرا أساسيا في حياتهم على كافة المستويات.
وحث جادالله العاملين على ضرورة بذل المزيد من الجهد وتطوير منظومة العمل داخل قطاعات الشركة المختلفة لتحقيق طفرة في الخدمات المقدمة للعملاء بما يتلائم مع احتياجاتهم وتطلعاتهم المستقبلية من خدمات الاتصالات، معربا عن ثقته في العاملين بالشركة وأنهم مصدر قوة المصرية للاتصالات، وهم المحرك الرئيسي لها.

عن إيهاب فؤاد