السبت , 23 أكتوبر 2021

الشراكة تدعم الاقتصاد المصري تعاون بين DELL EMC و A15 لدعم الشركات التكنولوجية الناشئة في مصر


مصر الـ 49 في “تمويل المشروعات” على مستوى العالم
أعلنت شركة A15 عن توقيع شراكة جديدة مع شركة DELL EMC لدعم شركات التكنولوجيا الجديدة في مصر.
ووفقا للتقارير الرسمية فإن الحصول على الدعم والتمويل المادي أصبح من أهم وأكبر التحديات، التي تواجه رواد الأعمال المصريين الجدد، حيث تأتي مصر في المركز الـ 49 على مستوى العالم بنسبة 5.3 مقابل متوسط النسبة العالمية 2.4، في “تمويل المشروعات”، وهو الأمر الذي يقيد الشركات الناشئة في الحصول على مصادر أساسية للعمل مثل الاستعانة بمواهب وخبرات استشارية، وكذلك استخدام التكنولوجيا العالية الجودة.
وتتيح الشراكة بين شركة DELL EMC و A15 للشركات التابعة و العاملة مع A15 الحصول على التكنولوجيا المطلوبة والإرشادات اللازمة وتمكنها من دخول عالم بالغ الأهمية من خلال برنامج SUDOوتوفيره برنامج Pivotal tracker وتهدف الشراكة إلى دعم التكنولوجيا ومساعدة الشركات الناشئة التابعة لشركة A15 من خلال مدهم بالأدوات والخبرات اللازمة من شركة DELL EMC ، حيث سيضيف هذا التعاون قيمة هائلة لشركات A15 فسيتم تدريب تلك الشركات الناشئة وفريق العمل الخاص بها عن طريق فرق العمل المتميزة ذو الخبرات العالية من شركة DELL EMC وسيتم تدريبهم على كيفية تطوير معرفتهم ومهاراتهم.
من جهته صرّح ماجد محمود، نائب رئيس شركة DELL EMC ، ومدير عام مركز التميز في مصر: “نؤمن أن هذه الشراكة ستدعم الاقتصاد المصري, وأن مهمتنا هي مساعدة رواد الأعمال من خلال خبراتنا ومعرفتنا وإمدادهم بكل الدعم المتاح”، وقال أحمد أسامة، مدير برنامج التطوير، في شركة DELL EMC أن الشراكة مع A15 تتناسب مع قيمنا الأساسية, فهم منظمة تؤمن برواد الأعمال وقوة ريادة الأعمال وضرورة التطور المستمر ، فسويا نستطيع مساعدة الشركات الناشئة ليس فقط بالتمويل وإنما بالدعم والإرشادات والنصائح.
بدوره صرّح فادي أنطاكي، الرئيس التنفيذي لشركة A15 أن هدف A15 هو مد الشركات الناشئة بدعم أكثر من الدعم المادي،” فنحن نستهدف مدهم بالمعرفة والخبرة والمصادر اللازمة لكي ينموا محليًا وعالميًا، حيث أن A15 تعمل على بناء برنامجها للتطوير الذي من المفترض أن يدعم الشركات الناشئة عن طريق ثلاث ركائز أساسية وهي توفير الدعم المطلوب من استشاريين في أهم التخصصات الرئيسية مثل الحسابات و الشئون القانونية، وإتاحة أماكن للتدريب التي تقوم على مشاركة المعرفة وكيفية تطوير الأعمال بين الشركات الكبيرة والشركات الناشئة، التي تعمل مع A15، وإقامة شبكة قوية من الشركاء الاستراتيجيين”.
وقال أنطاكي: “نرى أن شركة DELL DMC هي إحدى أهم الشركاء الاستراتيجيين الأساسيين، التي تستطيع مساعدتنا في تحقيق تلك الأهداف, فنحن متوافقون في المهمة والرؤية، هذه هي المكونات الأساسية، التي نراها مهمة في الشراكة، والتي تستطيع إضافة قيمة ليس فقط لشركاء A15 بل أيضا لمنظومة ريادة الأعمال ككل”.

عن إيهاب فؤاد