السبت , 23 أكتوبر 2021

تحقيق صحفي حول تدوير المخلفات الالكترونية يحصد جائزة «الخارجية» الألمانية للصحافة العلمية

حصلت الكاتبة الصحفية انجي الطوخي على جائزة المركز الأول بمسابقة مشروع الصحافة والعلوم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عن ملف «سبائك الذهب من المخلفات الإلكترونية.. حلم الثراء القاتل».

ينظم المسابقة معهد جوته بالتعاون مع الهيئة الألمانية للتبادل العلمي بالقاهرة (DAAD) بدعم من وزارة الخارجية الألمانية حيث تستهدف المسابقة دعم وتطوير مجال الصحافة العلمية في المنطقة من خلال تأهيل الصحفيين على تناول الموضوعات والكتابات العلمية وعرضها بشكل واضح وبسيط لجذب القراء.

وتناول الملف الذي أعدته انجي الطوخي الصحفية بجريدة الوطن قضية استخراج الذهب من المخلفات الإلكترونية بطرق غير صحية أو آمنة موضحا آثارها السلبية على صحة المصريين والبيئة.كما ناقش الملف دور الدولة المصرية في التصدي لتلك الظاهرة من خلال التطبيقات التكنولوجية وإصدار التشريعات الحديثة في ذلك الصدد فضلا عن مستعرضا محاولات المجتمع المدني في تنمية وعي المواطنين بأهمية التغلب عليه.

وأعربت انجي الطوخي عن سعادتها بالحصول على المركز الأول في المسابقة مؤكدة أن الهدف من المشاركة بها يأتي لدعم مجال الصحافة العلمية وتأكيد لأهميتها في تعزيز معرفة القراء بالجانب العلمي لمختلف المجالات بما يسهم في ربط المواطن بقضايا مجتمعه وتحقيق وايجاد حلول تشاركية بين جميع الأطراف قائمة على الفكر والابتكار.

وأكدت انجي الطوخي أن تأثير الصحافة العلمية على تفكير وسلوك المواطن يسهم في تطوير حياة المجتمعات وتحسين سبل المعيشة بها باعتبار أن تغيير حياة المجتمعات تبدأ من أفرادها مُطالبة بتدشين برامج قومية للإعلام والصحافة العلمية متخصصة تدعمها الحكومة المصرية ومنظمات المجتمع المدني.

وأضافت انجي الطوخي في تصريحات صحفية أن جائحة كورونا أثبتت حاجة المجتمع المصري للصحافة العلمية لتبسيط المحتوى والمفاهيم واستعراضها بشكل سهل وبسيط لضمان سرعة استيعاب القارئ مشددة على دورها في تنمية منهجية التفكير العلمي في مواجهة المشكلات عبر خلق فكر مجتمعي ابداعي.

جاء ذلك على هامش حفل توزيع الجوائز الذي شهد حلقة نقاشية بعنوان «لقاء العلم بالصحافة.. العلوم والصحافة وقت الأزمات المؤتمر الدولي الثاني».

يذكر أن انجي الطوخي تتمتع بخبرات واسعة في المجال الصحفي حيث تخرجت من كلية الإعلام بجامعة القاهرة وعملت بالكتابة الصحفية على مدار أكثر من 15 عاما عملت خلالها بالعديد من الصحف المصرية والعربية حتى التحقت بجريدة الوطن عام 2012 كما عملت بمرصد اخبار ميتر للتحقق الاخباري كذلك اشتغلت بمؤسسة سمير قصير للحريات الصحفية بلبنان وحصلت على دبلومة الإعلام من الجامعة الأمريكية ببيروت عام 2015 كما تشغل منصب عضو مجلس ادارة الجمعية المصرية للصحفيين منذ عام 2016 بالاضافة إلى حصولها على دورات تدريبية صحفية متخصصة من مؤسسة مع تومسون رويترز ومعهد جوته.

عن مروة رزق